مشاركة جذور بالندوات و اللقاءات، بالمغرب و خارجه

Undefined

في إطار مشروع "Transmaking" بالشراكة مع Relais Culture Europe، قامت ليلى لانصاري، مسؤولة عن مشروع في جمعية  جذور، بتبادل من 15 غشت إلى 15 شتنبر مع جمعية بانكر Bunker في ليوبليانا، سلوفينيا. كما كان هذا التبادل فرصة لحضور الدورة العشرين لمهرجان "ملادي ليفي Mladi Levi".
في نفس الإطار، انتقل مهدي أزدم، المدير العام لجمعية جذور، أوائل شهر نونبر إلى كلية الاقتصاد بمدينة فالنسيا، لمدة شهر في إطار  تبادل داخل Econcult. ستكون هذه الزيارة إلى إسبانيا فرصة لمهدي أزدم لتبادل تجارب جمعية جذور، في ما يخص السياسات الثقافية بالمغرب، مع باحثين من Econcult . و سوف تكون أيضا فرصة له للقاء مختلف المتدخلين والمشتغلين بالقطاع الثقافي و الإبداعي بفالنسيا.

شاركت دنيا بنسليمان، مديرة التنمية و الشركات بجذور، "بالبرنامج الدولي للقيادة IVLP"، بدعوة من سفارة الولايات المتحدة الأمريكية بالمغرب، حول موضوع "المنظمات الغير حكومية و النشاط المدني". قام بتنظيم هذا البرنامج "مركز مريديان الدولي"، بحضور 20 مشارك من 18 دولة، حيث تمكنوا من لقاء منظمات و مؤسسات أمريكية بكل من واشنطن، نيو يورك، ميلوكي - ويسكونسن، سينت لويس - مينسوتا، أيوا سيتي - أيوا و بورتلاند - أورجون. إطلع المشاركون عن طرق عمل تلك المنظمات و مختلف ميادين عملها، محليا و دوليا: حقوق الإنسان، المواطنة، المشاركة السياسية، الشباب، التربية و التكنولوجيا الحديثة.

ادار عادل السعداني، المنسق العام لجمعية  جذور، مع نجمة حاج، اجتماع  Satellite IETM الذي تم تنظيمه بتعاون مع "نمشي On marche" و جمعية  جذور،  من 21 إلى 24 شتنبر 2017 بمدينة مراكش. و قد ضم هذا الاجتماع نحو ثلاثين فاعلا و مهنيا في مجال الرقص، من المغرب، و السنغال، و بوركينا فاصو، و نيجيريا، و بلجيكا، والولايات المتحدة، و إيطاليا، و فرنسا،  بهدف رسم الخطوط الأولية لمشروع « نفس Nafass »، مشروع أكاديمية لمهن الرقص سيكون مقرها بالمغرب، وكذلك التفكير في التطورات المستقبلية للتعليم في قطاع الفنون الحية بالمنطقة.

شارك عادل السعداني، المنسق العام لجذور، ب "القمة الدولية للمدينة و المجتمع المدني"  التي نظمت بمدينة إسطنبول، بمبادرة من بلدية "إيزينلر". و قد ساهم عادل السعداني بلقاء حول "الولوج للفن و الثقافة و دور السلطات المحلية"، المنسق من قبل "مؤسسة إسطنبول  للفنون و الثقافة"، و الذي كان الهدف منه تقديم وضعية السياسات الثقافية بمنطقة المتوسط، و كذا العمل الذي تقوم به جذور في هذا الإطار، بالمغرب و منطقة شمال إفريقيا و الشرق الأوسط.